samedi 23 novembre 2013

عيب عليك

حبيت نقول قبل ما نرقد الى ليلى بن دبة : عيب عليك!
عيب عليك تحكي ببسمة بهذه الطريقة
مطلقة و الا ارملة تحساب يهمنا احنا؟
اذيك ام بنات شكري اذيك مرا تناظل كل يوم و تحب تعرف الحقيقة. ليها، لبناتها ، لتونس
اش يهمك انت في بلحاج. هو يعرف يدافع على روحو
عيب عليك كيف ما فكرتش في هاك الزوز بنات الي بوهم قتلوه قبل ما تحل فمك
عيب عليك الدموع و العياط الي شفتك تهبط فيهم وقتلي مات البطل
حتى الأعداء متع شكري و متع بسمة ما حكاوش بيها هال الحكاية متع مطلقة و الا لا
عيب عليك يا ليلى توسخ في صورتك
بسمة احنا نحبوها وحياتها اذيكة حياتها 

Leila Ben Debba